سلايد شوصندوق الدنيافي خدمتك

«الأسباب السرية» التي قد تتسبب في تساقط الشعر عند حواء

يظل الخوف من تساقط الشعر ، هو واحد من أكثر الكوابيس رعبًا، والتي تطارد حواء منذ نعومة أظافرها، وحتى بعد وصولها سنوات الشيخوخة، فالشعر هو دائما تاج جمال المرأة، وذلك بغض النظر طبعًا، عن سنها أو ثقافتها أو جنسيتها، أو حتى ديانتها، وبغض النظر أيضًا عن كونها ترتدي غطاء للرأس ( حجاب أو إيشارب أو طرحة عادية أو غيرها )، أم تترك شعرها حرًا عاريًا.

وتتعدد أسباب تساقط الشعر ما بين الأسباب الغذائية والأسباب المرضية، وطبعًا الأسباب الوراثية والقابلية الجسمانية لتساقط الشعر، ومعظم هذه الأسباب تعملها حواء جيدًا، وتعمل على تفاديها قدر الإمكان، سواء بالوقاية أو بالعلاج المناسب، ولكن هناك خمسة « أسباب سرية » لا تتوقع المرأة أنها قد تكون من بين عوامل سقوط شعرها.

أول وأغرب هذه أسباب تساقط الشعر عند النساء والرجال أيضًا، هو الأحداث الصادمة، أو الصدمات النفسية، فعند تعرض الشخص سواء كان ذكرًا أو أنثى لأزمة نفسية، أو يتلقى خبرًا صادمًا، مثل سقوط أحد أقاربه فريسة لمرض خطير، أو وفاة شخص عزيز على قلبه، فإن تلك الصدمة، أو هذا الخبر الصادم، قد يدفع الشخص للدخول في نوبة اكتئاب، وسواء وصل إلى مرحلة الاكتئاب الكاملة، أو أوشك على الدخول فيها، فإنه يتعرض لخطر تساقط الشعر.

أما السبب السري الثاني، فهو نقص البروتين، والذي يعد من أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، ويؤدي عدم تواجد البروتينات ضمن نظامك الغذائى اليومي، إلى سقوطك فريسة لخطر تساقط الشعر ، أو يتسبب في مزيد من فقدان الشعر، إذا كنت تعاني فعليًا من سقوط شعرك.

ولا يتوقع الكثيرون، خاصة النساء، أن تساقط الشعر يرجع إلى العوامل الوراثية، فأشهر رد لأية فتاة والدها مصاب بالصلع، أن أشقائها الذكور فقط هم من سيحملون تلك الصفة، وهم فقط من سيكونوا صلعاء !!.. ولكن في الحقيقة فإن كون والدك أو أحد جدودك أو أقاربك حتى الدرجة الرابعة أصلع، فهذا أحد الأسباب التي تهدد تاج جمالك، وستعمل على تساقط شعرك لو لم تسارعين بعلاج تلك المشكلة منذ عمر مبكر.

ويأتي السبب الرابع، ليصدم غالبية الفتيات، لأنه سيحرمهم من حلم الرشاقة السريع، فأنظمة الرجيم القاسي، والتي انتشرت بين النساء والفتيات في وقتنا الحاضر، من أكبر الأخطار التي تهدد تاج جمال المرأة وتدفع شعرها للتساقط، حيث يتسبب فقدان الوزن المفاجئ، الناتج عن اتباع نظام عذائى قاسي، وما ينتج عنه من خسارة مفاجئة وكبيرة للوزن فى بضعة أيام، تتسبب في إضعاف بصيلات الشعر، وهو ما يؤدى بالتبعية إلى فقدان وتساقط الشعر.

أما آخر الأسباب السرية، والتي يجهل الكثيرون دورها في تساقط الشعر، فهو إصابة الشخص خاصة النساء في السن المتأخر، بمرض الحمى، وذلك إذا تعدت مدة الإصابة 15 يومًا، حيث أن ارتفاع درجة الحرارة الشديد في الرأس نتيجة الحمى يتسبب في اتساع المسام و تساقط الشعر من بصيلاته.

Facebook Comments Box

اظهر المزيد

زينب أحمد

مدير التسويق في مؤسسة الضحى ومدير تحرير في بوابة الضحى ومشرف على إصدارات مؤسسة الضحى

مقالات ذات صلة

يسعدنا مشاركاتك

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: