أخبار وتقاريرصندوق الدنيا

بادرة أمل لصناعة السفر الجوى بعد أكثر من عام على كورونا.. تعرف عليها

تزداد المؤشرات الإيجابية الخاصة بانتعاش صناعة الطيران فى بعض الدول التى استطاعت أن تطعم حتى الآن قطاعا كبيرا من سكانها ضد فيروس كورونا، وفى مقدمة هؤلاء الولايات المتحدة.

حيث أبدت شركات الطيران الأمريكية تفاؤلا، الخميس، حيث قالت شركة أمريكان إيرلاينز أن الأسوأ أصبح خلفنا فى تظل استمرار التطعيم ضد فيروس كورونا وتخفيف القيود، مما يعزز الطلب قبل موسم العطلة الصيفية، بحسب ما قالت صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية.

وقال الرئيس التنفيذى للشركة دوج باركر إن الأزمة لم تنته بعد، لكن لا شك أن وتيرة التعافى تتسارع. وبدا رئيس شركة ساوث ويست إيرلاينز، جارى كيلى، متفائلا أيضا، وقال إنه فى حين أن الوباء لم ينته بعد، نعتقد أن الأسوأ أصبح خلفنا، من حيث شدة التأثير السلبى على الطلب على السفر.

وبعد أكثر من عام على توقف حركة السفر الجوى بسبب الوباء، بدأ الطلب يتعافى مجددا، فى ظل انتشار التطعيمات.

وتقول الصحيفة إنه فى شهر إبريل، وحتى الآن، سجلت إدارة أمن المواصلات الأمريكية 1.39 مليون مسافر يوميا فى المتوسط، وهو أعلى معدل منذ بداية الوباء، لكن لا يزال بعيدا للغاية عن معدل 2.3 مليون فى المتوسط فى الفترة نفسها فى عام 2019.

وكانت الولايات المتحدة قد وزعت حتى الآن 216 مليون جرعة من اللقاح، وأصبح 87.6 مليون شخص حاصلين على التطعيم بشكل كامل،  فيما يعادل حوالى 26.4% من السكان، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية.

وكان أمريكان إيرلاينز قد تنبأت أن السعة ستقل ما بين 20 إلى 25% فى الربع الأخير مقارنة بالربع الثانى من 2019، قبل أن يبدأ الوباء. كما توقعوا تراجع العائدات حوالى 40% مقارنة بالربع الثانى من 2019.

وسجلت شركة أميريكان إيرلاينز إشارة مبكرة على التعافى فى أعمال السفر. وقال رئيس الشركة روبرت إزوم إن بعض من أكبر عملائها قد أشاروا إلى أنهم سيسافرون فى الربع الثالث وأكدوا اجتماعات شخصية ومؤتمرات وفعاليات مقررة هذا العام.

وكانت الشركة قد خسرت 4 مليون دولار يوميا فى المتوسط فى مارس، وتراجعت عائدات الربع الأول 53% مقارنة بما كانت عليه قبل عام لتصل إلى 4 مليار دولار.

وشهدت شركة ثاوث ويست تحسنا ثابتا بشكل أسبوعى فى الحجز المحلى، بحسب ما قال كيلى، واعترف بأن الزيادة فى التطعيم وتراجع معدلات الدخول إلى المستشفيات كانت سببا فى ذلك. لكن الشركة كانت أقل تعرضا للسفر الدولى، والذى كان تعافيه أبطأ.

وقال كيلى إنهم يعتقدون أن طلبا مكبوتا كبيرا على السفر الترفيهى، مضيفا إنهم متفائلون بشأن صيف 2021.

وتقع شركة ساوث ويست أن تتوقف عن نزيف الأموال بحلول يوليو، حيث تتوقع حرق نقدى ما بين مليونى وأربعة مليون دولار يوميا فى الربع الثانى، بعد أن كان 13 مليون دولار فى الربع الأول.

وأعلنت الشرطة عن صافى دخل للربع الأول من العالم الحالى بلغ 116 مليون دولار أو 19 سنتا للسهم. وسيرجع الفضل فى ذلك إلى حد كبير إلى دعم الرواتب من قبل الحكومة الفيدرالية الأمريكية. بينما انخفضت الإيرادات بنسبة 52% لتصل إلى 2.05 مليار دولار.

Facebook Comments Box

اظهر المزيد

جاسمينا المصري

مدير تحرير بوابة الضحى ومدير العلاقات العامة والإعلام بمؤسسة الضحى

مقالات ذات صلة

يسعدنا مشاركاتك

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: