صندوق الدنيا

بالأرقام.. «البورصة» تكذب ادعاءات أسامة هيكل وسهم الإنتاج الإعلامى ينهار

على عكس ما زعمه وزير الدولة للإعلام، أسامة هيكل، مسبقا باستطاعة مدينة الإنتاج الإعلامى تحقيق التوازن خلال جائحة كورونا التى أصابت العالم فى العام الماضى، وأنها بصدد الدخول فى استثمارات كبيرة خلال الفترة القادمة، وطمأنته للمساهمين على وضع المدينة فى الفترة القادمة، وذلك بعد استكمال المشروعات التى تضع الإدارة خطط تنفيذها، يبدو أن مدينة الإنتاج تشهد أزمة مالية بعد ما وصل سهمها بالبورصة لانهيار حاد وهو ما دفع البورصة إلى إيقاف التداول على السهم.

يأتى ذلك بعدما تجاوز هبوطه نسبة الـ5%.، وتراجع سهم الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامي، خلال تعاملات جلسة اليوم الاثنين، بنسبة 6.57% ليفقد 0.37 جنيه ويصل إلى مستوى 5.11 جنيه حتى الساعة 12.30 دقيقة، بحجم تداول ضعيف بلغ 42.5 ألف سهم بقيمة 217.3 ألف جنيه.

ودفع تراجع سهم الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامى بأكثر من نسبة 5%، إدارة البورصة المصرية لتقرر إيقافه لمدة نصف ساعة.

الجدير بالذكر أن تقرير لجنة الثقافة والإعلام والآثار بمجلس النواب، برئاسة الدكتورة درية شرف الدين، بشأن بيان أسامة هيكل، وزير الدولة للإعلام، رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامى، والذى كشف عن أخطاء مالية وإدارية قد ارتُكبت بالجهتين وتستلزم مساءلة المسئولين عنها، ما دفع اللجنة إلى رفض بيان الوزير، ورصد 18 ملاحظة على بيان الوزير أسامة هيكل، 15 منها تخص وزارة الدولة للإعلام و3 ملاحظات تخص الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامى.

كان قد ذكر ذلك أيضا، بالقول أنه على الرغم من مخالفة الجمع بين منصبين، إلا أن نشاط الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامى فى غالبيته كان قاصرا على تأجير الاستديوهات دون إنتاج إعلامى، بالإضافة إلى ضآلة أرباح الشركة مقارنة برأسمالها البالغ مليارى جنيه وهبوط أسهما الدفترية، وكذا قيام وزير الدولة بالإعلام برفع بدل حضور اجتماعات أعضاء مجلس إدارة الشركة إلى 6000 جنيه ورفع مكافأة رئيس مجلس الإدارة إلى 20 ألف جنيه وكذا راتبه إلى 100 ألف جنيه.

يذكر أنه ينتظر خلال الأيام القادمة، تحديد هيئة مكتب مجلس النواب، موعد مناقشة الاستجواب فى ضوء تفويض المجلس له بذلك، وذلك بعد أن استعرض رئيس المجلس طلب الاستجواب وإعلانه أنه مستوفٍ للشروط اللائحية، خلال الجلسة العامة السابقة، والتى كانت قد حددت لمواجهة “هيكل” بما تضمنه التقرير البرلمانى للجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب برئاسة النائبة درية شرف الدين، لكنه تخلف للمرة الثانية عن الحضور للمجلس لنظر هذا التقرير.

على عكس ما زعمه وزير الدولة للإعلام، أسامة هيكل، مسبقا باستطاعة مدينة الإنتاج الإعلامى تحقيق التوازن خلال جائحة كورونا التى أصابت العالم فى العام الماضى، وأنها بصدد الدخول فى استثمارات كبيرة خلال الفترة القادمة، وطمأنته للمساهمين على وضع المدينة فى الفترة القادمة، وذلك بعد استكمال المشروعات التى تضع الإدارة خطط تنفيذها، يبدو أن مدينة الإنتاج تشهد أزمة مالية بعد ما وصل سهمها بالبورصة لانهيار حاد وهو ما دفع البورصة إلى إيقاف التداول على السهم.

يأتى ذلك بعدما تجاوز هبوطه نسبة الـ5%.، وتراجع سهم الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامي، خلال تعاملات جلسة اليوم الاثنين، بنسبة 6.57% ليفقد 0.37 جنيه ويصل إلى مستوى 5.11 جنيه حتى الساعة 12.30 دقيقة، بحجم تداول ضعيف بلغ 42.5 ألف سهم بقيمة 217.3 ألف جنيه.

ودفع تراجع سهم الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامى بأكثر من نسبة 5%، إدارة البورصة المصرية لتقرر إيقافه لمدة نصف ساعة.

الجدير بالذكر أن تقرير لجنة الثقافة والإعلام والآثار بمجلس النواب، برئاسة الدكتورة درية شرف الدين، بشأن بيان أسامة هيكل، وزير الدولة للإعلام، رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامى، والذى كشف عن أخطاء مالية وإدارية قد ارتُكبت بالجهتين وتستلزم مساءلة المسئولين عنها، ما دفع اللجنة إلى رفض بيان الوزير، ورصد 18 ملاحظة على بيان الوزير أسامة هيكل، 15 منها تخص وزارة الدولة للإعلام و3 ملاحظات تخص الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامى.

كان قد ذكر ذلك أيضا، بالقول إنه على الرغم من مخالفة الجمع بين منصبين، إلا أن نشاط الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامى فى غالبيته كان قاصرا على تأجير الاستديوهات دون إنتاج إعلامى، بالإضافة إلى ضآلة أرباح الشركة مقارنة برأسمالها البالغ مليارى جنيه وهبوط أسهما الدفترية، وكذا قيام وزير الدولة بالإعلام برفع بدل حضور اجتماعات أعضاء مجلس إدارة الشركة إلى 6000 جنيه ورفع مكافأة رئيس مجلس الإدارة إلى 20 ألف جنيه وكذا راتبه إلى 100 ألف جنيه.

يذكر أنه ينتظر خلال الأيام القادمة، تحديد هيئة مكتب مجلس النواب، موعد مناقشة الاستجواب فى ضوء تفويض المجلس له بذلك، وذلك بعد أن استعرض رئيس المجلس طلب الاستجواب وإعلانه أنه مستوفٍ للشروط اللائحية، خلال الجلسة العامة السابقة، والتى كانت قد حددت لمواجهة “هيكل” بما تضمنه التقرير البرلمانى للجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب برئاسة النائبة درية شرف الدين، لكنه تخلف للمرة الثانية عن الحضور للمجلس لنظر هذا التقرير.

اظهر المزيد

منى توفيق

مدير تحرير بوابة الضحى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى