حوادث وقضايا

الخسائر 40 مليون جنيه.. التفاصيل الكاملة في حريق عقار فيصل.. (صور)

انتشرت الأجهزة الأمنية والمعنية في الجيزة لليوم الرابع على التوالي بمحيط حريق هائل اندلع داخل مصنع وامتد لمخازن أحذية أسفل عقار سكنى بمنطقة فيصل بجوار الطريق الدائرى، وسط ترقب للأجهزة المعنية تحسبا لانهيار العقار بالكامل في المنطقة القريبة من الطريق الدائرى.

انتشرت لوادر وسيارات نقل تابعة لمحافظة الجيزة بمداخل ومخارج مؤدية لموقع حريق العقار بعدما انخفضت النيران المتواجدة داخل العقار، وظهرت حاليا انبعاث أدخنة من داخل الطابق الأول للعقار، وسط تواجد الأجهزة الأمنية التابعة لمديرية أمن الجيزة.

حالة من الترقب لكافة الأجهزة المعنية بمحيط العقار، تحسبا لانهيار العقار، بعدما تحطمت حوائط بالطابق الأول والثانى المتواجد بداخلها كميات كبيرة من منتجات الأحذية والكاوتش ومستلزمات تصنيع لتلك المنتجات.

وتتمركز 10 سيارات إطفاء بمحيط الحريق ، بإشراف اللواء هشام صادق مدير الإدارة العامة للحماية المدنية وتحت إشراف اللواء أسامة فاروق مساعد الوزير للحماية المدنية الذى يتابع الحريق بصفة دورية سواء دعم السيارات والقوات المتواجدة في المكان للقيام بعمليات إخماد الحريق.

وانخفضت النيران من داخل عقار منطقة فيصل، ويتم انبعاث الأدخنة فقط من داخل العقار والمصنع المتواجد أسفل عقار، وتم إيقاف عمليات الإطفاء حاليا في المكان، بعدما تم استدعاء لجنة من كلية الهندسة التي أمرت بوقف عمليات الإخماد، خشية انفجار عواميد المسلح نتيجة اصطدام النار مع مضخات المياه، ما قد يؤدي لكارثة، لحين انخفاض معدل النيران بالمكان.

وكشفت معاينة العقار، أن البدورم المتواجد بالطابق الأرضى، مساحته 1000 متر ولا يوجد أى نوافذ يتم من خلالها عمليات الإطفاء، وأوصت اللجنة بأنه فى حالة عدم انهيار العقار يجب إزالته بالكامل، لأنه تهالك بسبب النيران التي أدت الى تآكل جميع الحوائط وانهيار أسقف البدورم والطابق الأول أسفل العقار خشية انهياره وحفاظا على أرواح المواطنين.

وأضافت المعاينة، أن برجا سكنيا يضم 108 وحدات سكنية، 15 منها مأهولة بالسكان تم إخلاؤها من قاطنيها حرصًا على سلامتهم وتم إخلاء عقارين مجاورين لموقع الحريق، تحسبا لانهيار العقار المشتعل وسقوطه على العقارات المجاورات وتم انزال المواطنين المتواجدين بداخلها لحين إجراء عمليات متابعة وفحص لموقع الحريق.

وأوضحت المعاينة، أن المصنع والمخزن عبارة عن (بدروم + طابقين) على مساحة ألف متر، واندلاع الحريق في “البدروم” قبل انتقال النيران إلى الطابق الأولى ومنه إلى الثاني؛ بسبب وجود مواد سريعة الاشتعال. ورجحت المعاينة نشوب الحريق نتيجة ماس كهربائي، ويحاول رجال الإطفاء تقليل حجم الخسائر مع منع امتداد الحريق إلى المباني المجاورة.

وقال مصدر أمنى، إن خسائر المصنع والمخازن تصل الى 40 مليون جنيها بعد اشتعال كافة المنتجات والمستلزمات اللازمة لتصنيع الأحذية، وأدت مواد سريعة الاشتعال مثل الغراء والكولة ومواد كيميائية آخرى في صعوبة دخول رجال الإطفاء الى بدورم العقار المتواجد بداخله المصنع.

وقالت “ا.ح” ربة منزل، إن لديها 3 أبناء قاموا بشراء 3 شقق سكنية بذات العقار، وضاعت أموالهم ولم يستطيعوا الحصول عليها بعد اندلاع النيران أسفل العقار، مطالبة المسئولين بالتدخل وإخماد الحريق بالكامل.

وأضافت ربة المنزل، أن الحريق بدأ أسفل العقار بشكل ليس بالضخامة التي ظهرت الآن في المكان والتي نشاهدها حاليا، ولم تكن تتخيل أن يصل الحريق لخذا الحد، وتواجد كافة الأجهزة الأمنية والمعنية بمحيط العقار.

كما قال “م.أ” أحد ساكنى العقار، إن جميع سكان العقار داخل الـ 15 شقة يريدون الصعود إلى العقار لإنزال جميع متعلقاتهم وأجهزتهم المنزلية ومستلزمات الشقق الخاصة بهم داخل العقار، ولكن الأجهزة الأمنية منعتهم من الصعود إلى مكان العقار خوفا على أرواحهم ووقوع أى مصابين.

وناشد أحد ساكنى العقار، أنهم قاموا بدفع مصالحات مع الحى والمحافظة بسبب وجود بعض الطوابق المخالفة، ولكنهم فوجئوا بتواجد الأجهزة المعنية بالمكان وصدور قرار بإزالة العقار بعدما يتم إطفائه بالكامل بناء على توصيات من لجان تابعة للمحافظة، مناشد المسئولين بعدم إزالة العقار وانزال متعلقات داخل الشقق.

وتتمركز قوات الإدارة العامة للمرور، بعدما تم فتح الطريق الدائرى الذى أغلق خلال اليومين الماضيين بمحيط المنطقة التي يتواجد به العقار فيصل المحترق تحسبا لانهيار العقار.

وكان حريق هائل اندلع داخل مصنع ومخزن أحذية مكون من 3 طوابق “أرضى وطابق أول وثانى” بشارع المطبعة بمنطقة فيصل، وانتقل رجال الحماية المدنية للمكان لمحاولة إخماد الحريق.

تلقت غرفة عمليات شرطة النجدة الجيزة، بلاغا يفيد بنشوب حريق داخل ومصنع مخزن أحذية على مساحة 1000 متر لعقار بمنطقة فيصل، وعلى الفور انتقل اللواء هشام صادق مدير الحماية المدنية إلى المكان، وتم الدفع بسيارات إطفاء لمكان الحريق، وتم فرض كردون أمن بمحيط الحريق لمحاصرته ومنع امتداده لمحاولة إخماد الحريق.

Facebook Comments

اظهر المزيد

منى توفيق

مدير تحرير بوابة الضحى

مقالات ذات صلة

يسعدنا مشاركاتك

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: