أخبار وتقاريرسلايد شو

التعليم تحسم جدل تقديم الأبحاث الطلابية هذا العام بدلا من الامتحانات

عقب صدور قرار تأجيل امتحانات التيرم الأول واستكمال الدراسة من المنازل تساءل العديد من أولياء الأمور عن مصير الأبحاث الطلابية وهل ستكون هي البديل لامتحانات سنوات النقل كما حدث في العام الماضي؟

وازدادت التخمينات والتوقعات بذلك، بعد صدور قرار مد إجازة نصف العام لتصبح من 16 يناير وحتى 20 فبراير (بواقع 5 أسابيع) وهي سابقة لم تحدث من قبل.

وردًا على تلك التوقعات والشائعات، نفت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، تعميم فكرة الأبحاث كوسيلة لتقييم الطلاب فى صفوف النقل خلال الفترة المقبلة بعد انتهاء إجازة نصف العام المقرر لها حتى 20 فبراير المقبل كبديل للامتحانات.

وأكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن الوزارة لن تلجأ للأبحاث بسبب ما فعله الكثيرون العام الماضى، حيث أهدروا قيمتها التربوية والتعليمية وفقدنا تكافؤ الفرص فى التقييم العادل للأسف، رغم جمال الفكرة وأنها وسيلة تقييم هامة جدا ولكن ما تعرضنا له أساء للفكرة كلها للأسف الشديد.

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسى قد وجه بأن تكون إجازة نصف العام الدراسى من 16 يناير وحتى 20 فبراير المقبل، كما وجه باستكمال الدراسة لمدة أسبوعين من المنزل اعتبارا من الثانى من يناير الجارى.

وكانت الحكومة، أكدت أنه فى إطار مواجهة تداعيات انتشار فيروس كرونا المستجد، وحرصًا على صحة وسلامة كافة المُنتسبين إلى العملية التعليمية، من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، والمعلمين، وافق مجلس الوزراء على المقترح الذى تقدمت به كل من وزارتى التعليم العالى والبحث العلمى، والتربية والتعليم والتعليم الفنى، باستكمال تدريس المناهج الدراسية اعتبارا من السبت المقبل، وحتى نهاية الفصل الدراسى الأول للعام الدراسي2020/ 2021 بنظام التعليم عن بعد، مع استيفاء المتطلبات الأساسية، والحد الأدنى من معايير إتمام المناهج الدراسية، وتأجيل كافة الامتحانات التى كان من المقرر عقدها فى هذا الفصل لما بعد انتهاء اجازة نصف العام، مع تطبيق ذلك على كافة أنواع التعليم ومستوياته.

Facebook Comments Box

اظهر المزيد

جاسمينا المصري

مدير تحرير بوابة الضحى ومدير العلاقات العامة والإعلام بمؤسسة الضحى

مقالات ذات صلة

يسعدنا مشاركاتك

زر الذهاب إلى الأعلى
« Browse the site in your preferred language »
%d مدونون معجبون بهذه: