أخبار وتقارير

بـ6 مليارات فى عامين.. «حياة كريمة» تحدث طفرة غير مسبوقة فى البنية التحتية للاتصالات

فى محاولة منها لتحقيق التنمية الشاملة فى مختلف قطاعات الدولة، استهدفت مبادرة حياة كريمة، لتطوير القرى، قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بشكل كبير من أجل تحسين كفاءة الإنترنت والاتصالات فى مختلف المحافظات باستثمارات بالمليارات خلال آخر عامين.

حياة كريمة استثمرت 30 مليار جنيه فى آخر عامين فى قطاع الاتصالات

وفى الوقت الذى يأتى قطاع الاتصالات من ضمن القطاعات المستهدف تحسين أوضاعها الفترة المقبلة، أكد المهندس عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن مبادرة حياة كريمة مشروع كل من يعمل به محظوظ، موضحا أنه يستهدف تطوير 4500 قرية خلال ثلاث سنوات ويقوم دور وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على 4 محاور منها ربط كل المنازل بكابلات الألياف الضوئية وتطوير كل مراكز البريد بها وتزويدها بابراج المحمول، بالإضافة إلى محور التنمية البشرية ومحو الأمية الرقمية لأهالينا فى هذة القري.

ونجحت “حياة كريمة” فى إتاحة الخدمات الأساسية بحوالى 55% فى بعض القرى وفيما يتعلق بعدد المشاركين من الجمعيات الأهلية فى مبادرة حياة كريمة فقد وصل إلى 536 جمعية.

وخلال آخر عامين زيادة عدد مكاتب البريد التى تم تطويرها وتركيب ما يقترب من 300 ماكينة ATM هذا بالإضافة إلى توصيل خدمات الإنترنت لنحو مليون ونصف مواطن إضافى وتنامى شبكة الألياف الضوئية من 900 ألف كم إلى 1650 ألف كم بنسبة زيادة تصل إلى 83% كما قامت الحكومة بتدريب 100 ألف شاب وشابة على التخصصات التكنولوجية مثل علوم البيانات والتسويق الرقمى، الحكومة رفعت كفاءة شبكات الانترنت خلال آخر عامين بتكلفة استثمارية بلغت 30 مليار جنيه.

الجامعات تطلق قوافل شاملة لـ51 مركزا ضمن مبادرة حياة كريمة

فى نفس السياق، استعرض الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، جهود الجامعات فى مبادرة حياة كريمة حيث تم متابعة دور وجهود الجامعات المصرية خلال العام الجارى فى تنفيذ المبادرة ؛ لتوفير حياة كريمة للفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا على مستوى محافظات الجمهورية، حيث قامت الجامعات بإطلاق قوافل شاملة لقرى 51 مركزًا كمرحلة أولى، وتقديم العديد من الخدمات الطبية والبيطرية والبيئية والزراعية وتعليم الكبار، إضافة إلى تقديم العديد من الدورات التوعوية والتثقيفية لأهالى القرى، انطلاقًا من دورها ومسئوليتها فى المشاركة المجتمعية.

من جانبه، أشاد بالدور الحيوى الذى تقوم به الجامعات فى خدمة المجتمع المصري، مشيرًا إلى أن دورها لا يقف على ما تقدمه من خدمات تعليمية وبحثية، وإنما يمتد إلى مجالات أوسع، يستفيد منها بشكل مباشر وغير مباشر قطاع كبير من المواطنين.

كما استعرض دور الجامعات وما حققته من إنجازات فى مشروع محو الأمية خلال دورة أبريل الماضي، والتى أدت إلى زيادة كبيرة وملموسة فى أعداد الذين تم محو أميتهم .

وناقش أيضًا تشكيل لجنة من بعض رؤساء الجامعات، وبعض نواب رؤساء الجامعات لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة؛ لإعداد خطة تنفيذية متكاملة لنشر الوعى المجتمعى بين طلاب الجامعات والمعاهد المصرية.

مبادرة مهنتك مستقبلك تجوب القرى لتعليم الخياطة والسباكة وتركيبات الكهرباء

كما استهدفت مبادرة حياة كريمة رفع كفاءة الطاقات البشرية، حيث جاءت مبادرة “مهنتك مستقبلك” للتدريب المهنى بالقرى والنجوع بالمحافظات، بوحدات متنقلة على مهن الخياطة، وتركيبات الكهرباء، والسباكة، والعمل على تمكين المرأة.

وستتم تلك المبادرة من خلال مرحلتين، من خلال وحدات تدريب متنقلة ضمن مبادرة “مهنتك مستقبلك” فى قرى ونجوع المحافظات على مرحلتين، للوصول للشباب قرب محل إقامتهم وتأهيلهم على المهن المطلوبة لسوق العمل، ما يسهم فى تشغيل الشباب وخفض معدلات البطالة.

وتستهدف المبادرة، التدريب على مهن يحتاجها سوق العمل فى المحافظة يؤكد على اهتمام الوزارة بدراسة سوق العمل والمهن المطلوبة فى كل المحافظات، وتوفير فرص عمل لائقة للشباب بعد انتهاء التدريب بالتعاون مع منشآت القطاع الخاص الموجودة داخل كل محافظة.

Facebook Comments Box

اظهر المزيد

زينب أحمد

مدير التسويق في مؤسسة الضحى ومدير تحرير في بوابة الضحى ومشرف على إصدارات مؤسسة الضحى

مقالات ذات صلة

يسعدنا مشاركاتك

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: