صندوق الدنيافي خدمتك

«أزيلال».. القرية التي تفتح أمامك «الكنز الأطلسي»

تعتبر قرية «أزيلال» المغربية، هي نقطة البداية التي يمكنك من خلالها أن تتعرف على كنوز الأطلس الكبير في المغرب وغيرها..

كما أنها هي بوابة عبورك إلى السياحة الجبلية المغربية، والتي يعشق ممارستها غالبية السياح الأجانب الذين يتوافدون عليها من كل دول العالم.

وذلك لأن قرية «أزيلال» المغربية تضم بين جناباتها سلسلة جبلية هامة وشهيرة جدا، ومن أكبر جبال تلك السلسلة تلك الجبال التي تسمى «أمكون»..

كما أنها تمنح زوارها وعشاقها تنوعًا كبيرًا فيما يمكن أن يشاهدونه من المناظر الطبيعية، وأيضا من الثقافة الشعبية المغربية الحية والتي تشغل عقول الكثيرين من السياح الأجانب وتستهوي قلوبهم.

كما تجمع قرية أزيلال المغربية، خليط متجانس من السكان الأمازيغ والعرب، وهو ما يظهر بوضوح عبر تقاليدهم وعاداتهم الشعبية المتنوعة، وأيضا يظهر في الصناعات المُنتجة داخل القرية، ومنها صناعات تقليدية وأخرى عصرية، هذا بالطبع بالإضافة إلى تلك المنتجات الفلاحية الشهيرة، مثل العسل، والأجبان بأنواعها المختلفة وزيت الجوز.

 

«أزيلال» ثاني أهم مناطق السياحة الجبلية في المغرب

ولكل ما سبق ولغيره تعيش قرية «أزيلال» المغربية انتعاشًا سياحيًا، وذلك رغم أنها قرية صغيرة الحجم وأيضا رغم كثافتها السكانية البسيطة، ولكنها رغم ذلك كله تحتل إحدى المراتب المُتقدمة جدا على الصعيد المغربي الوطني في مجال السياحة الجبلية..

والبعض يعتبرها ثاني أهم منطقة مغربية في السياحة الجبلية في المغرب وذلك بالطبع بعد منطقة توبقال التي تقع ضمن ضواحي مراكش..

ولقد تم تأسيس عدد من التعاونيات المهمة في قرية «أزيلال» المغربية، وهو ما ساهم في زيادة شأن هذه القرية سواء اقتصاديًا أو اجتماعيًا.

وتتميز قرية «أزيلال» المغربية بعدة خصائص من شأنها أن تجعلها قبلة سياحية خاصة لعشاق السفاري والمغامرات..

حيث يستقبلك سكان المنطقة وأهل القرية بترحاب كبير، وهو ما يدل على كرم ضيافة أهل القرية..

كما أنه سيستهويك في قرية «أزيلال» المغربية منظر تلك البيوت الصغيرة، والتي تم تشييدها من الطين والحجر، وهي تتميز بأنها ذات تصميم هندسي ومعماري، مستوحى من كل ما هو تقليدي في الحضارة الشعبية المغربية والبربرية (الأمازيغية).

اظهر المزيد

زينب أحمد

مدير التسويق في مؤسسة الضحى ومدير تحرير في بوابة الضحى ومشرف على إصدارات مؤسسة الضحى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى